كاتبة كويتية: "قيادة السيارة" و"قانون التحرُّش" أكبر دعم حكومي لـ"السعوديات"

سبق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

بأمر الملك وقيادته الحكيمة التي تتجه بقوة لدعم أغلب حقوق المرأة في قادم الأيام

كاتبة كويتية:

اعتبرت الكاتبة الكويتية ليلى القحطاني أن يوم 26 من سبتمبر تاريخ لن ينساه نساء المملكة العربية ؛ لكونهن نلن حق القيادة، بدعم كبير من خادم الحرمين الشريفين الملك - حفظه الله -.

وقالت الكاتبة لـ"سبق": بعد سلسلة مطالبات بحقوق المرأة، ومن أهمها المطالبة بقيادة السيارات أسوة بالرجال، نالت المرأة السعودية هذا الحق المشروع بأمر الملك وقيادته الحكيمة التي تتجه بقوة لدعم أغلب حقوق المرأة في قادم الأيام.

وأضافت: اتبعت الحكومة السعودية مسألة السماح للمرأة بالقيادة بقانون يجرِّم التحرش ضد النساء بصوره وأشكاله كافة. ولعلي أرى أن هذا القانون من أهم القوانين التي يجب أن تظهر للعلن، وتأخذ حيز التنفيذ؛ لكونه سيدعم أي مطالب نسوية أخرى أو قادمة في مجتمع متعدد الأفكار والعادات والتيارات والمواقف كالمجتمع السعودي.

وأشارت الكاتبة إلى أن عهد الملك سلمان يشهد تغييرات مدنية واسعة، طالت المرأة، وستطول المجتمع السعودي كافة. ورجائي أن تكلل تلك المساعي والرغبات الملكية السامية بتفهم وتعاون شعبي، يتسم بالوعي والرقي والتصميم على خلق مجتمع سعودي جديد، تكون المرأة ركيزة مهمة فيه لتحقيق رؤية 2030، والقفز لأعتاب القرن القادم بنموذج خليجي.

01 أكتوبر 2017 - 11 محرّم 1439 01:00 AM

بأمر الملك وقيادته الحكيمة التي تتجه بقوة لدعم أغلب حقوق المرأة في قادم الأيام

كاتبة كويتية: "قيادة السيارة" و"قانون التحرُّش" أكبر دعم حكومي لـ"السعوديات"

عويد التومي

اعتبرت الكاتبة الكويتية ليلى القحطاني أن يوم 26 من سبتمبر تاريخ لن ينساه نساء المملكة العربية السعودية؛ لكونهن نلن حق القيادة، بدعم كبير من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان - حفظه الله -.

وقالت الكاتبة لـ"سبق": بعد سلسلة مطالبات بحقوق المرأة، ومن أهمها المطالبة بقيادة السيارات أسوة بالرجال، نالت المرأة السعودية هذا الحق المشروع بأمر الملك وقيادته الحكيمة التي تتجه بقوة لدعم أغلب حقوق المرأة في قادم الأيام.

وأضافت: اتبعت الحكومة السعودية مسألة السماح للمرأة بالقيادة بقانون يجرِّم التحرش ضد النساء بصوره وأشكاله كافة. ولعلي أرى أن هذا القانون من أهم القوانين التي يجب أن تظهر للعلن، وتأخذ حيز التنفيذ؛ لكونه سيدعم أي مطالب نسوية أخرى أو قادمة في مجتمع متعدد الأفكار والعادات والتيارات والمواقف كالمجتمع السعودي.

وأشارت الكاتبة إلى أن عهد الملك سلمان يشهد تغييرات مدنية واسعة، طالت المرأة، وستطول المجتمع السعودي كافة. ورجائي أن تكلل تلك المساعي والرغبات الملكية السامية بتفهم وتعاون شعبي، يتسم بالوعي والرقي والتصميم على خلق مجتمع سعودي جديد، تكون المرأة ركيزة مهمة فيه لتحقيق رؤية 2030، والقفز لأعتاب القرن القادم بنموذج خليجي.

الكلمات المفتاحية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق